منتدى الهورة
أهلاً وسهلاً بكم , يشرفنا انضمامكم إلى أسرة المنتدى , ونرحب بكافة مساهماتكم


منتدى يهتم بالآداب والفنون والقضايا النقدية المطرحة في الفن و الأدب
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خصائص الاتباعية في الشعر العربي الحديث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 19/11/2011

مُساهمةموضوع: خصائص الاتباعية في الشعر العربي الحديث   السبت فبراير 04, 2012 6:29 pm

خصائص الاتباعية في الشعر العربي الحديث
تمتد الاتباعية في الشعر العربي بين أواخر القرن التاسع عشر و الربع الأول من القرن العشرين, وتختلف عن الاتباعية الغربية , اقترنت بمرحلة التذمر الاجتماعي والتململ السياسي واستيقاظ الشعور القومي وصعود قوى تاريخية جديدة آذنت بأفول عهد الاستبداد ، ومن تأثيراتها إعادة الصفاء إلى اللغة العربية , وواجهت محاولات التتريك , وسعت إلى تخليص الأساليب الأدبية من آثار عصور الانحدار , وواجهت الدعوات المشتبه بها إلى استبدال اللهجات العامية باللهجات الفصيحة ,فأقام الرواد البرهان على حيوية اللغة الفصحى وقدرتها على أداء الأفكار و المعاني المعاصرة فضلاً عن جمالها , وأصدق اسم لهذه المدرسة ( مدرسة الإحياء أو البعث ) .
ـ تحدث عن اتباعية محمود سامي البارودي ؟ وجد الشعر جثة هامدة أضعفه التقليد , فاتجه إلى الأنموذجات الشعرية الشامخة في العصور الزاهية يحتذيها في الإطار الخارجي للقصيدة , فحافظ على وحدة البحر والقافية والبت , وتعددت موضوعاته في القصيدة الواحدة وكثيراً ما بدأت بالنسيب , واحتذاهم في معانيهم وصورهم وألفاظهم وتراكيبهم ونسجهم , فجاءت قصائده جزلة الألفاظ , رصينة الأسلوب , واستطاع أن يعيد للشعر العربي حركته و حيويته , وسار على نهجه ( أحمد شوقي , حافظ إبراهيم , علي الجارم ) , وتتشابه الاتباعية العربية والغربية في مبدأ محاكاة القدامى .
ـ كيف تجلت محاكاة القدامى عند شعراء الاتباعية ؟ تتجلى محاكاة القدامى عند شعراء الاتباعية في المعارضات الكثيرة لقصائدهم ، فقد عارض البارودي معلقة عنترة ,ودالية النابغة الذبياني في المتجردة , ورائية أبي نواس , وقصائد أبي فراس الحمداني والبحتري والشريف الرضي , وقصائد المتنبي , وأشهرها التي مدح بها كافور ومطلعها :
أودُّ من الأيّام مالا تودُّه وأشكو إليها بيننا وهي جنده
فأنشأ البارودي على مثال وزنها وقافيتها قصيدته التي مطلعها :
رضيت من الدنيا بما لا أودُّه وأيُّ امرىءٍ يقوى على الهر زندهُ
وعارض أحمد شوقي سينية البحتري في رثاء مملكة الأكاسرة بقصيدة طويلة في رثاء أمجاد العرب في ربوع الأندلس ووادي النيل , وارتفع فيها بحب الوطن إلى حدّ التقديس :
وطني لو شُغلتُ بالخلد عنه نازعتني إليه في الخلد نفسي
ولم يقع شعراء مدرسة الإحياء نهائياً في أسر القصيدة العربية القديمة شكلاً ومضموناً , بل كانوا يعودون إلى أنفسهم ليعبروا عن تجاربه الخاصة , وارتبطوا بقضايا مجتمعهم السياسية و الوطنية والاجتماعية , واعتزوا بعبقرياتهم الشعرية , وهذا ما نتلمسه في قول البارودي :
وما ضرني أنَّي تأخرت عنهم وفضلي بين العالمين شهيرُ
ولم يتوقف شوقي عند احتذاء القوالب العباسية , وإنّما غدت معارضاته الأقدمين ومحاكاة قصائدهم جسراً إلى موضوعات معاصرة فإذا عارض نونية أبي البقاء الرَّندي برز شعوره بالانتماء القومي في قصيدته التي قالها في دمشق :
قم ناجِ جلّق , وانشد رسم من بانوا مشت على الرَّسم أحداثٌ وأزمانُ
ـ لمَ عدّ الأدب الاتباعي إصلاحياً ؟ الأدب الاتباعي إصلاحي ذو موقف وسطي بين القديم والحديث ، بين الشعب والنظام , فالأديب يسعى للمصالحة وتوثيق الصلة بينه و بين النظام ، وبينه وبين المجتمع ؛لذلك اتسم بالرؤية الإصلاحية ، فالاتباعيون يتوجهون في خطاباتهم إلى الناس ويطلبون منهم حلاً للمشكلات الاجتماعية التي تواجههم , ففي قضية الحجاب يقف حافظ إبراهيم موقفاً إصلاحياً ،فهو لا يدعو إلى السفور ولا يدعو إلى الحجاب :
أنا لا أقول دعوا النساءَ سوافراً بين الرجال يجُلنَ في الأسواق
كلاّ و لا أدعوكم أن تسرفوا في الحجب و التضييق والإرهاق
فتوسَّطوا في الحالتين وأنصفوا فالشرُّ في التقييد و الإطلاق
وفي خطابه للعمال يطلب منهم أن يقوموا بواجباتهم على أكمل وجه , أمَّا حقوقهم المستلبة فليطلبوها برفق وأناة أو يتركوها للزمن :
أيُّها العمَّال , أفنوا الـ ـعُمرَ كدّاً واكتسابا
اطلبوا الحقّ برفق واجعلوا الواجب دابا
واستقيموا يفتح الله
لكم باباً فبابا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alhora.syriaforums.net
 
خصائص الاتباعية في الشعر العربي الحديث
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الهورة :: الفئة الأولى :: بكالوريا ( علمي )-
انتقل الى: